31 مارس 2020
Spread the love

عند وقوفك أما الدرج يكون لك كامل الاختيار هو أن تصعد لأعلى أو تظل في مكانك بوقوفك عند نفس الدرج ، وبالمثل يحدث نفس التشبيه في عملك فأنت من تقرر تصعد إلى أعلى عن طريق تحسين أداءك في العمل أو وقوفك على نفس الدرجة عن طريق أن تظل بنفس المستوى الذى التحقت به في العمل وعدم تحسين مستواك .

ولكن إذا كنت مهتم بكيفية تطوير اداءك في العمل فإليك أهم 8 خطوات لتحسين مستوى أداءك في العمل

ليس أهناك أفضل من ان تحدد ماذا تريد ان تحققه ليس فقط في الحياه الشخصية بل ايضا على المستوى المهنى ، فعليك ان تحدد ماذا تريد أن تصبح وماذا تريد ان تحققه؟ معظمنا لديه فكرة "نريد أن نوصل للنجوم" فالحلم ليس عيب ولكن من المهم نعرف كيف نحققه بالإضافة ان يكون حقيقى وقابل للتحقيق.

قبل أن تبدأ يومك حدد ما هى المهام التى لديك على مدار اليوم وبعد الانتهاء من تحديد جميع المهام حدد الأكثر أهمية فالأقل فالأقل حتى تستطيع أن تُكمل جميع مهامك على أتم وجه.

التواصل الفعال هى من أهم الطرق التى تجعلك واثقًا من الأعمال التى تقوم بها في العمل وتجعلك تتعلم طرقًا جديدة تساعدك في تحقيق نتائج أفضل. وتذكر دائماً أن كل رأي مهم ويمكن أن يساعدك على الارتقاء بأداء عملك إلى مستوى جديد.

هذه النقطة بالضبط مرتبطة بخطوة السابقة هو "التخطيط وتتحديد الأولويات" ، بالتأكيد لن تستطيع إنهاء جميع المهام في نفس الوقت، لذلك مهم كثيراً ان تعرف ماهى المهام التى يجب أن تنهيها في الاول وأى من المهام يمكنك تأجيلها والتفاوض عليها.

وسائل التشيت تأتى في كل وقت وبأى شكل, لا يهم كم مرة قام أحد بإزعاجك خلال اليوم، ولكن الذي يهم هو كيف يمكنك أن تتجنب هذا التشتيت. وتذكر دائماً ان التشتيت أثناء العمل هو خطر ويفقد تركيزك ويضيع وقتك وفي النهاية سيتعطل عملك وستتأخر في تسليم مهامك في الوقت.

هل كلمة "نعم جيدة"؟! هل هى التى تفضل سماعها دائماً في عملك ؟! لماذا لا تسعى إلى الاستماع لكلمة "نعم رائعة ، فإذا كنت تفعل شيئاً جيداً هذا ليس جيداً فعليك أن تتعلم كيف تعمله بشكل أفضل. لذلك " يجب أن تعرف جيداً نقاط ضعفك ونقاط قوتك لأن كلمة "ممتاز" كلمة رائعة ولكن لن تكون ممتازاً في كل شىء هناك اشياء انت ضعيف فيها وهناك اشياء تقوم بها بشكل رائع ولكى تتطور في عملك عليك أن تعزز نقاط قوتك وتتغلب على نقاط ضعفك.

شىء آخر يؤثر على إنتاجك وتطويرك في العمل هو ان تترك مهامك غير مكتملة، هل تتذكر كم مرة بدأت في مهمة ثم تؤجل فعلها لوقت آخر؟! هذا يحدث احياناً ! ولكن الآن هو وقت التغيير، لا تجعلها عادة ان تبدأ في شىء و تؤجل اكتمالها في المنتصف ، فستتراكم عليك مهام كثيرة بدون فائدة.

أن تعمل على مهمة واحدة بطريقة صحيحة وبدون أخطاء وبدون إعادة أفضل مائة مرة من ان تعمل مهام كثيرة ولكن مليئة بالأخطاء " أيهما تفضل؟!!! اجعل الأشياء واضحة تماماً في رأسك ،وستكون قادرًا على إنجاز ما هو أكثر بكثير مما هو متوقع . أن تعرف حدودك ليس بالأمر السهل. في الواقع ، عليك أن تضع فاصل بين أن تكون منتجًا في العمل وأن تكون مضغوطًا في العمل.

وفى النهاية" لا يهم كم أنت منتج في عملك على أنك ستكون دائماً أفضل ما عليه الأمس".

  1. حدد أهدافك
  2. حدد أولوياتك:
  3. قُم بتحسين مهارات التواصل
  4. ابدأ اولاً بالمهام الصعبة
  5. لا تخسر تركيزك
  6. أعرف ما هى نقاط ضعفك وقوتك
  7. انهى ما بدأته أولاً
  8. أعرف حدودك
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *